تفاصيل الكتاب

إغاثة اللهفان في مصايد الشيطان

110.00 ر.ق

غير متوفر في المخزون

  • الرقم المرجعي: xxxx
  • مجموع الصفحات: 1228
  • المؤلف: ابن قيم الجوزية
  • الناشر: دار ابن الجوزي

تعيش في الكتاب رحلةً إصلاحيةً اجتماعية مع ابن قيم الجوزية(751هـ)، الذي اتّخذ دورَ المرشد الإصلاحي للأمة الإسلامية مما طرأ عليها من بدعٍ وضلالاتٍ أخذتها لمزالق الشيطان والكفر. ويبدأ الكتاب بالحديث عن القلوب وأقسامها الثلاثة، وذكر صفة كل قلب، وكيف يكون القلبُ السليمُ والسبيل إليه، وتحدث عن النفس وأنواعها، ثم تطرّق للباب الذي من أجله كتب هذا الكتاب، وهو مكايد ومصايد الشيطان، حيث حصر ما في المجتمع من مفاسد تُخلُّ بالشريعة وأودعها هذا الكتاب، بدءًا من زيارة القبور وسؤال الموتى، والغناء، والطلاق وحكم المحلل والمحلل له، والوسوسة والموسوسين، كما بذل جهدًا كبيرًا في تفنيد دعاوى الطوائف الضالة بالآيات القرآنية والأحاديث الشريفة ومواقف أهل السلف، وفي الكتاب الذي قام بتخريجه الإمام الألباني، وحقّقه علي بن حسن الحلبي، ومن طباعة دار الجوزي، سترى إغاثةً حقيقيةً لكلّ مَن أراد درء الفتن والشبهات عن قلبه.

اقرأ أكثر
0
    0
    عربتك
    عربة التسوق فارغةالعودة إلى صفحة المتجر