تفاصيل الكتاب

بهم فاقتدوا

20.00 ر.ق

  • المؤلف: إياد قنيبي

إنَّ في سيرةِ حياةِ الصّحابةِ رضوانِ اللّهِ عليهم ما تهتدي به الأمّةُ الإسلاميّةُ، ويقوّمُ اعوجاجَ المسلمينَ ويقودُهم لخيرِ سبيلٍ يتّبعونهُ، وقد عملَ المؤلّفُ بينَ صفحاتِ كتابهِ على تسلّيطِ الضوءِ على قصصٍ سطّروهَا بمواقفِهم، وومضاتٍ تركتْ بصمتَها في حياتِهم وفي مسيرِ الدّينِ الإسلاميِّ من خلالِ امتثالهُم لأمرِ اللّهِ تعالى واستجابتهم له، فيُرينا كيفَ عَرَضَ لهُم من موانعِ الاستجابةِ مثلُ ما كانَ يُعرضُ لنا من اعتيادٍ على محرّمٍ، أو خوفٍ على الرّزقِ أو النّفسِ والأولادِ، أو غضبٍ، أو قهرٍ من إساءةِ قريبٍ، أو تعلُّقٍ بمحبوبٍ، ومع ذلكَ كانُوا يستجيبونَ لأمرِ اللّهِ سبحانهُ وتعالى وأمرِ رسولهِ عليهِ الصّلاةُ والسّلامُ متجاوزينَ هذا كلّهُ برضى وانشراحٍ وتسليمٍ، ناقلاً القرّاءَ إلى ذاكَ العالمِ الجميلِ ليعيشُوا في عصرِ خيرِ البشرِ، وناقلاً ذاكَ العالم إلى عصرِنا عسى أنْ نقتدي بهم، ونحذو حذوَهم، ونتّبعَ نهجَهُم.

اقرأ أكثر
0
    0
    عربتك
    عربة التسوق فارغةالعودة إلى صفحة المتجر