تفاصيل الكتاب

علم الرجال نشأته وتطوره

45.00 ر.ق

  • الرقم المرجعي: 9960966151
  • المؤلف: محمد بن مطر الزهراني
  • الناشر: دار المنهاج للنشر والتوزيع

كانَ ظهورُ علمِ الرّجالِ نتيجةً لتطوّرِ استعمالِ الإسنادِ وانتشارهِ وكثرةِ السُّؤالِ عنهُ، وكلّما تقادمَ الزّمنُ كثرتْ الوسائطُ في الأسانيدِ وطالتْ، فاحتيجَ إلى بيانِ أحوالِ تلكَ الوسائطِ والتمييزِ بينها ولا سيّما مع ظهورِ البدعِ والأهواءِ وكثرةِ أصحابِها، لذلكَ نشأَ علمُ الرّجالِ الّذي هو ميزةٌ للأمّةِ المُحمّديّةِ على سائرِ الأممِ، وعملَ المؤلّفُ في كتابهِ على توضيحِ نشأةِ هذا العلمِ وتطوّرهِ، مبيَّناً أنَّ علمَ الإسنادِ ونقلِ الدِّينِ ثقةً عن ثقةٍ أمرٌ خصَّ بهِ اللّهُ أمّةَ مُحمّدٍ صلّى اللّهُ عليهِ وسلّم، وإنَّ التحرّي والتّثبيتَ في الرِّوايةِ عن رسولِ اللّهِ عليهِ الصّلاةُ والسّلام أوّل ما عرف عن الصّحابةِ الكرامِ رضي اللّهُ عنهم، وأنَّ تنوّعَ التّصنيفِ في علمِ الرّجالِ يدلُّ على العنايةِ الفائقةِ والجهودِ العظيمةِ والدّقةِ المتناهيةِ التّي قامَ بها علماءُ الأمّةِ لمعرفةِ أسماءِ الرّواةِ وتمييزها وبيانِ حالِ كلِّ رجلٍ منهم، ولذلكَ كانَ هذا العلمُ من أعظمِ ما تميّزت بهِ الأمّةُ الإسلاميّة وأهلُ الحديثِ فيها، مما يعكسُ أهميةَ الكتابِ بينَ كتبِ علمِ الحديثِ، وعظمةَ موضوعهِ الّذي تناولهُ المؤلّفُ فيهِ.

اقرأ أكثر
0
    0
    عربتك
    عربة التسوق فارغةالعودة إلى صفحة المتجر